منتدى فنوغيل للغة العربية

المفعول المطلق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المفعول المطلق

مُساهمة من طرف محمد بورشي في الأحد سبتمبر 03, 2017 12:18 pm

الـمــــــفعــولـــ المطــــلــــق
مصدرٌ منصوبٌ يُذكرُ بعدَ فعلِهِ لتوكيدِهِ أوْ بيانِ عددِهِِ أوْ نوعِهِ.
أنواعُهُ:1-توكيدُ الفعلِ:نجحَ الطَّالبُ نجاحاً،نجاحاً: مفعولٌ مطلقٌ منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ على آخرِهِ.
2-بيانُ نوعِهِ:وثبْتُ وثبةَ الغزال، وثبةَ:مفعولٌ مُطلقٌ
منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ.
3-بيانُ عددِهِ:درْتُ حولَ الحديقةِ دورتين، دورتين: مفعولٌ مطلقٌ منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الياء لانه مثني.
قد يأتي المفعولُ المطلقُ بعدَ اسمِ فاعلٍ من جنسِهِ:أنتَ محسنٌ إلى الفقراءِ إحساناً، إحساناً: مفعولٌ مطلقٌ منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ على آخرِهِ.
أو بعدَ اسمِ المفعولِ:الطَّالبُ الُمجِدُّ محبوبٌ حبّاً كثيراً، حبّاً: مفعولٌ مُطلقٌ منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ.
أو بعدَ المصدرِ: أُعجبْتُ بإحسانِكَ إلى الفقراءِ إحساناً كثيراً، إحساناً: مفعولٌ مطلقٌ منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ.
نائبُ المفعولِ المطلقِ
ينوبُ عن المفعولِ المُطلقِ:
1-مُرادفُهُ في المعنى، أو ما دلَّ على معناهُ:ركضْتُ
هرولةً، هرولةً:نائبُ مفعولٍ مُطلق منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ
الفتحةُ الظَّاهرةُ على آخرِهِ.
2-الإشارةُ إليه:كتبْتُ تلكَ الكتابةَ،تلكَ: اسمُ إشارةٍ مبنيٌّ على الفتحِ في محلِّ نصبِ نائبِ مفعولٍ مطلق.
3-ما دلَّ على عددِهِ: درْتُ حولَ الحديقةِ مرَّتين، مرَّتين:نائبُ مفعولٍ مُطلق منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الياء لانه مثني
4-صفتُهُ:صفَّقَ الطُّلاّبُ كثيراً،كثيراً: نائبُ مفعولٍ مُطلق منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ.
5-لفظتا كلّ وبعض إذا أُضيفتا إلى المصدرِ: ركضْتُ كلَّ الرَّكضِ، كلَّ: نائبُ مفعولٍ مُطلق منصوبٌ وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ.
تمهَّلْتُ بعضَ التَّمهُّلِ، بعضَ: نائبُ مفعولٍ مطلق منصوبٌ، وعلامةُ نصبِهِ الفتحةُ الظَّاهرةُ.
كلماتٌ لا تكونُ إلاّ مفعولاً مُطلقاً:
هناكَ كلماتٌ لا تُعربُ إلاّ مفعولاً مُطلقاً وهذِهِ بعضُها:صَبراً-قِياماً-قعوداً-سُكوتاً-جُلوساً-اجتهاداً-رحمةً- تعجُّباً- إهمالاً- سمعاً وطاعةً- عجباً-حمداً وشُكراً- سُبحانَ.( سُبحانَ اللهِ)-مَعاذَ( معاذَ الله) –حاشى (حاشى لله)- لبَّيكَ ::::::::::::::::::::::'::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::''''''':::'''''''''':::::
لماذا يأتى المضاف إلية؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فهمت أنه يقصد
::أغراض الإضافة:
1ـ التعريف إذا كان المضاف إليه معرفة،مثال:حديقة الأطفال جميلة.
2ـ التخصيص إذا كان المضاف إليه نكرة،مثال:قرأت كتاب أدب.
3ـ الملكية،مثال:سيارة خالد جميلة.
4ـ الظرفية،مثال:زرني في فترة الصباح.
5ـ التَّشبيه،مثال:انطلق العدَّاء انطلاق السَّهم.
6ـ تمييز العدد،مثال:عندي ثلاثة إخوة.
7ـ اختصار الكلام،مثال:تحدثت إلى حارس المدرسة.(بدل :تحدثت إلى من يحرس المدرسة).
8ـ إبراز الموصوف،مثال:أعجبني جيِّد تحليلك.أعجبتني جودة تحليلك.(بدل:أعجبني تحليلك الجيِّد).
9ـ التعبير عن التفضيل المطلق،مثال:خالد أحسن العمال.خالد أحسن عمال المصنع. خالد أحسن عامل في المصنع.
..................................................................
تدريبات إعرابية
*: قال الله تعالى في كتابه الكريم:
"الزَّاني لا يَنْكَحُ إلا زانيةً أو مُشْرِكَةً، والزَّانيةُ لا يَنْكِحُها إلا زانٍ أو مُشْرِكٌ، وحُرِّمَ ذلك على المُؤمنين."
الزاني: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء للثقل.
لا: نافية لا عمل لها.
ينكِحُ: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، والفاعل ضمير مستتر تقديره هو، والجملة في محل رفع خبر للمبتدأ (الزاني)، والجملة الاسمية من المبتدأ والخبر ابتدائية لا محل لها من الإعراب.
إلا: أداة حصر.
زانيةً: مفعول به منصوب وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
أو: حرف عطف.
مشركةً: اسم معطوف على زانية منصوب مثله وعلامة نصبه الفتحة الظاهرة.
والزانية: الواو حرف عطف، الزانيةُ: مبتدأ مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
لا: نافية لا عمل لها.
ينكِحُها: فعل مضارع مرفوع وعلامة رفعه الضمة الظاهرة، والها ضمير متصل مبني على السكون في محل نصب مفعول به.
إلا: أداة حصر.
زانٍ: فاعل مرفوع وعلامة رفعه الضمة المقدرة على الياء المحذوفة لمنع التقاء الساكنين لأنه اسم منقوص، وهي مقدرة للثقل. والجملة الفعلية في محل رفع خبر للمبتدأ (الزانية)، والجملة الاسمية من المبتدأ والخبر معطوفة على ابتدائية لا محل لها من الإعراب.
أو: حرف عطف.
مشركٌ: اسم معطوف على زانٍ مرفوع مثله وعلامة رفعه الضمة الظاهرة.
وحُرِّم: الواو استئنافية، حُرِّمَ: فعل ماض مبني للمجهول مبني على الفتح.
ذلك: ذا: اسم إشارة مبني على السكون في محل رفع نائب فاعل، واللام للبعد والكاف للخطاب.
على: حرف جر.
المؤمنين: اسم مجرور وعلامة جره الياء لأنه جمع مذكر سالم، والنون عوض عن التنوين في الاسم المفرد، والجار والمجرور متعلقان بفعل حُرِّمَ، والجملة استئنافية لا محل لها من الإعراب.
كانت هذه الآية شاهداً على الاستثناء الناقص المنفي، إذ يُعرب ما بعد إلا حسب موقعه من الجملة، وتُعرب إلا أداة حصر.
avatar
محمد بورشي
mido
mido

المساهمات : 50
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 12/04/2017
العمر : 33
الموقع : فنوغيل

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://fenoughil.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى